شباب وبنات
زائرنا الكريم انت لم تسجل بعد يرجى التسجيل
شباب وبنات
Would you like to react to this message? Create an account in a few clicks or log in to continue.

الجبنو البيضاء في زمن جدتي

Go down

الجبنو البيضاء في زمن جدتي Empty الجبنو البيضاء في زمن جدتي

Post  ساسا الدلوعة on Tue Jan 19, 2010 12:45 pm

تقول جدتي :" كان للحياة طعمٌ مختلفٌ تماماً عن طعمها اليوم !"
أستغرب جداً من قولها ,ومع ذلك أسايرها بإبتسامة أُتبعها بالقول : " أمرك لله وليس لك خيار سوى العيش معنا ؟!.
إخوتي أبعد نظراً مني يتلامزون بينهم , ثم يقول أحدهم مازحاً " طبعاً ستختلف عليك الحياة بعد وفاة جدي !..
أنتِ تحسّين بغربة وثمة رجل وسيم أعرفه يحسُّ بالغربة ذاتها , لم لا تجمعين غربتك مع غربته وتألفون معاً وطناً جميلاً تعيشون فيه بسلام ؟! "
وتضجّ الصّالة بالضحك ومع ذلك تبقى جدتي صامتة ,و تومئ برأسها وتقول : لو كنتم على درايةٍ بما أعني لما ضحكتم من قولي ..!
ذات يوم تناولت جدتي طعام الإفطار,قدمت لها الجبنة البيضاء التي تحبها فرفضتها قائلة :" وهل تدعون هذه جبنةً بيضاء ؟
دققت النظر في الجبنة وأطلت الإمعان بجدتي ..
وبصدق حدسها فهمت ما يدور في ذهني من شكٍ بوعيها وقوة إدراكها , فما كان منها إلا إنقاذ الموقف بكلماتها :
سقى الله تلك الأيام التي كان للجبن الأبيض فيها مكانته الملوكية على مائدة الإفطار , ليس لطعمه الطّيب فقط ولكن لدسامته و زكاوته و غناه بكل مايمد الجسم بالطاقة والصحة و المناعة , ناهيك عن طعمه الممسّك الذي يبقى بالأفواه إلى اليوم الذي تعاود فيه أكله مرة ثانية ..
الجبنة البيضاء يا طفلتي من أروع وأزكى وأفيد وأطيب الأطعمة للطفل كي ينمو , للحامل كي تغذي الجنين وتتغذى , للطالب كي يستمد الطاقة ويقوى على الحفظ والفهم , للرجل كي يجدد نشاطه على العمل ويشحن طاقته من جديد , للعجائز مثلي كي يأخذ جسمهم ما يحتاجه من الكالسيوم والدسم ويبقى محافظاُ على إتزانه .
ولكن يا ابنتي جبنة اليوم لا تشبه بتاتاً تلك المصنعة في الأمس القريب , فلا اللون لونها ولا الطعم طعمها ولا الشكل شكلها ولا المكانة ذاتها , أين هي اليوم من الأمس ؟
قاطعتها بسؤال طفولي ساذج أملك جوابه الواضح !
جدتي : هل كنتم تعاملون البقرة الحلوب بمزيد من الإهتمام فتدر عليكم حليباً ممزوجاً بفيض إهتمامكم ؟
أم هل كان لها طعامٌ مختلف عن الطعام الذي تأكله اليوم , و للعشب مذاقٌ متباين عن مذاقه اليوم ؟
رمقتني جدتي بذات النظرة التي رمقتها بها مسبقاً , وقالت :
إنّي على يقين يا ابنتي أن البقرة التي أنتجت حليب الجبن في الأمس مازالت على قيد الحياة تواصل مهمتها التي خُلقت لأجلها , كما أني على يقين أن عشبها يعاود في كل مرة تقتاته النمو من جديد , ولكن ما أشك به فعلاً .. هو ذلك الحلاب وذاك الصانع الذين تغيرت طباعهم وقناعاتهم , فما كان غشاً بالأمس أصبح اليوم يعني تجارة وشطارة ؟!
فإنفصلت تبعاً للشطارة القشدة عن الحليب كما تنفصل الروح عن الجسد , و كان لكلٍ إستعماله الذي لا يفلح فيه وبالتالي ما كان جبناً أصبح عبارة عن قطع بيضاء طعمها بطعم الهواء المالح !
حاولت أن أبعد حالة اليأس التي راودت جدتي , وأعيد لها حلاوة الحياة فقدمت لها صحناً من الحلاوة , وبضحكة إستهزاء قالت جدتي ..." وهل تسمّون هذه حلاوة ؟"
وقبل أن تبدأ بالحديث عن حلاوة أيام زمان إنسحبت من أمامها بخفة إستطعت معها أن أقطع الحديث ..!
و لكن لا أخفيكم أني توجست خيفةً من ذلك اليوم الذي سأقول فيه لأحفادي " كان للحياة طعمٌ مختلفٌ تماماً عن طعمها اليوم !"


الجبنو البيضاء في زمن جدتي Lol

ساسا الدلوعة
المديرة العامة
المديرة العامة

Posts : 32
Join date : 2009-12-21
Age : 23
Location : in here

Back to top Go down

الجبنو البيضاء في زمن جدتي Empty Re: الجبنو البيضاء في زمن جدتي

Post  ملكة الغرام on Sat Jan 23, 2010 11:52 am

ههههههههههه بلا هل العلقة ما سدقنا ئيمت خلصنا من الجبنة صرنا بل الحلاوة ههههههههههههه Very Happy
ملكة الغرام
ملكة الغرام
مالك المنتدى
مالك المنتدى

Posts : 168
Join date : 2009-12-11
Age : 30
Location : بدك تسئل أبي وين ساكن بكون معو

https://a7labnat.forummaroc.net

Back to top Go down

Back to top


 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum